منتديات عقيل عطارد

تحتوى على معلومات فضائية وفلكية ودراسات عن المجموعة الشمسية والمجرات وكل ما بداخل الكون وعلم الفلك وريادتها .

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الخميس 19 يناير 2017, 09:23


انشاء منتدى مجاني



المواضيع الأخيرة

» ما هي علم النفس اللغوي
من طرف ag-mercury الأحد 28 يناير 2018, 10:48

» الاقامة فى تركيا 201.8
من طرف azaza السبت 13 يناير 2018, 16:20

» أكبر شركة تاجير سيارات فاخره في دبي
من طرف ag-mercury الخميس 04 يناير 2018, 21:33

» تطبيق المواهب
من طرف azaza الأربعاء 27 ديسمبر 2017, 16:36

» تعلم ادارة الموارد البشرية
من طرف azaza السبت 23 ديسمبر 2017, 02:07

» فلل للبيع في دبي بسعر مميز جدا
من طرف azaza الخميس 21 ديسمبر 2017, 01:16

» دورة ضريبة القيمة المضافة VAT
من طرف azaza الإثنين 18 ديسمبر 2017, 17:03

» جهاز كشف الذهب والكنوز
من طرف azaza الجمعة 15 ديسمبر 2017, 15:57

» عروض نهاية العام للدورات التدربية
من طرف azaza الأحد 10 ديسمبر 2017, 19:48


  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

هل يوجد كوكب عاشر داخل المجموعة الشمسية

شاطر
avatar
ag-mercury
مدير عام
مدير عام

كوكب مفضل :
  • عطارد

الدولة : السودان
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 466
تاريخ التسجيل : 15/01/2016

هل يوجد كوكب عاشر داخل المجموعة الشمسية

مُساهمة من طرف ag-mercury في الثلاثاء 26 أبريل 2016, 08:12

بسم الله الرحمن الرحيم
أكد اتحاد علماء الفلك الامريكيون اكتشاف كوكب عاشر يدور حول الشمس على حافة المجموعة الشمسية.
وكان علماء الفلك في الولايات المتحدة قد أعلنوا أنهم اكتشفوا كوكبا عاشرا في المجموعة الشمسية وقالوا إنه يبعد مسافة تبلغ ضعف مسافة كوكب بلوتو عن الأرض.
مدار الكوكب الجديد
ويعتبر الكوكب الجديد المكتشف أكبر جسم اكتشف في المجموعة الشمسية منذ اكتشاف كوكب نبتون عام 1846، وكان قد شوهد للمرة الأولى عام 2003 إلا أن لم يتم التأكد من أنه كوكب كامل إلا مؤخرا.
ويبلغ قطر الكوكب الجديد(ترانس بلوتو) 3000 كيلومتر ويعتقد أن سطحه يمتلئ بالأحجار والجليد وهو أكبر في حجمه من حجم كوكب بلوتو.
ويبعد الكوكب الجديد عن الأرض بمسافة تبلغ ضعف المسافة التي تفصل الأرض عن كوكب بلوتو، في نهاية المجموعة الشمسية وعند زاوية تجعله قريبا من مجموعات أخرى.
ويعتقد علماء الفلك أن كوكب نبتون- في مرحلة معينة من تاريخه - قذف جزءا منه خارجه هو ما كون الكوكب الذي اكتشف أخيرا عند الزاوية الرابعة والأربعين.
ويبعد الكوكب الجديد حاليا عن الشمس 97 مرة ضعف المسافة بين الأرض والشمس، أي أكثر من ضعف المسافة بين بلوتو والشمس.
أكبر من بلوتو
وقد اكتشف الكوكب الجديد العلماء مايكل براون وتشاد تروجيللو من مرصد جيمناي في جزيرة هاواي، وديفيد رابيتوفيتش من جامعة يال.
وصرح رابينوفيتش لموقع بي بي سي بقوله: "لقد كان يوما مشهودا وعاما مشهودا، فهذا الكوكب الجديد قد يكون أكبر من بلوتو. وهو أقل في ضوئه من بلوتو إلا أنه أبعد منه بثلاث مرات".
ومضى قائلا: "إذا ما أصبح على نفس المسافة من الشمس مثل مسافة بلوتو عنها، سيكون أكثر تألقا. ولذا يعرف العالم اليوم أن يلوتو ليس فريدا. هناك كواكب أخرى مثله، ولكن ابعد منه في مجال المجموعة الشمسية حيث يصعب اكتشافها".
وقد اكتشف الكوكب الجديد بواسطة منظار صامويل أوشين في مرصد بالومار، ومنظار جيمناي الشمالي البالغ طوله ثمانية أمتار في مونا كي.
وقال تشاد توجيللو لموقع بي بي سي للأخبار: "أشعر بأنني سعيد الحظ للغاية لكوني شاركت في هذا الاكتشاف المدهش. هذا أمر لا يحدث كل يوم، أقصد أن يكتشف المرء كوكبا مثل بلوتو في حجمه أو أكبر".
"المنظر الذي شاهدناه من مرصد جيمناي مثير للاهتمام بوجه خاص لأنه يظهر أن سطح الكوكب الجديد يشبه كثيرا بلوتو".
وكان الكوكب قد رصد للمرة الأولى في 21 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2003، إلا أنه لم يشاهد وهو يتحرك في السماء إلا بعد التطلع إلى نفس المنطقة قبل 15 شهرا مضت في 8 يناير/ كانون الثاني 2005.
ويقول الباحثون إنهم حاولوا البحث عنه باستخدام منظار سبتزر الفضائي الذي يتميز بحساسيته الخاصة للأشعة الحرارية إلا أنهم لم يتمكنوا من رصده.
ويقدر هؤلاء الباحثون قطر الكوكب بثلاثة آلاف كيلومتر على أقصى تقدير، أما على أقل تقدير فهو أكبر من كوكب بلوتو.
ويأتي اكتشاف هذا الكوكب الذي أطلق عليه مؤقتا اسم 2003 يو بي 313 بعد اكتشاف كوكب آخر أصغر من بلوتو كان قد اطلق عليه اسم 2003 إي يو 61.
يوجد خبر اخر شبيه باكتشافهم للكوكب الموضح فوق لديكم ولكن يوجد نجمه تضيئ على الكوكب التي تضيئ في الصورة السفلى كما موضحه بصورة تمعنو للنجمه المضيئه فيوجد اختلاف في زمن التقاط الصورة لانه من نظرتي نفس الكوكب بس النجمه تغير مكانها عند دوران الكوكب على ما اظن .
العلماء استخدموا تقنية متقدمة لاكتشاف الكوكب
واليكم موضوع هذا الكوكب واظن انه نفس الموضوع الاول ولكن اكتشافاتهم مختلفه قليلا
الموضوع يتحدث عن:
اكتشاف كوكب جديد يشبه الارض
اكتشف فريق دولي من علماء الفضاء كوكبا جديدا شبيه بكوكب الارض خارج مجموعتنا الشمسية.
والكوكب الجديد يبلغ حجمه خمسة اضعاف حجم كوكب الارض، ويبعد 25 الف سنة ضوئية في درب اللبانة.
ويوجد قرب الكوكب الجديد نجم احمر صغير.
ونشر الاكتشاف الجديد في دورية نيتشر التي قالت ان العلماء استخدموا تقنية متطورة يمكنها رصد الكواكب البعيدة.
وتدني درجة الحرارة على الكوكب تجعل فرص العثور على حياة على سطحه امر مستبعد للغاية.
ويحتاج الكوكب الجديد الى عشر سنوات كاملة ليدور حول نجمه الاحمر الذي يشبه الشمس ولكنه ابرد واصغر.
ومثل الارض فإن مركز الكوكب يتكون من الاحجار، ولكن حجمه الكبير والحرارة المنخفضة المنبعثة من نجمه يدلان على ان سطحه بارد جدا.
ويتوقع العلماء ان تبلغ درجة حرارة الكوكب 220 درجة تحت الصفر، مما يعني ان سطحه يتكون من طبقات متعددة من سوائل متجمدة.
"مثير وهام"
ووصف عالم الفضاء البريطاني مايكل بود هذا الاكتشاف بأنه "مثير وهام".
واضاف لبي بي سي ان الكوكب الجديد هو اكثر الكواكب المكتشفة حتى الان تشابها مع كوكب الارض من حيث الحجم والبعد عن نجمه.
واوضح ان باقي الكواكب المعروفة "إما ان حجمها اكبر بكثير، او درجة الحرارة اعلى بكثير، او كلاهما".
يذكر ان 160 كوكبا قد تم اكتشافها خارج نظامنا الشمسي حتى الان.
وفي الوقت ذاته قال عالم الفضاء نيكولاس راتينبيري المشارك في الكشف العلمي الجديد، انه يجب مواصلة الاكتشافات المماثلة عن طريق بناء شبكة من التليسكوبات العملاقة في جميع انحاء العالم لرصد مثل هذه الكواكب الشبيهة بالارض.
وفي حالة اكتشاف كواكب مشابهة للارض من حيث درجات الحرارة فإن الخطوة القامدة هي محاولة اكتشاف حياة على تلك الكواكب.
وطبعا انا عن نفسي احسست بفرحه شديده والسبب:
هو اني كنت متيقن بانه يوجد كواكب اخرى سوف تكتشف ومنذ سنين وانا انتظر هذا الاكتشاف لاني كنت متاكد من هذا الشيئ بانه يوجد كواكب اخرى لم تكتشف
والدليل
قول الله تعالى ))اذ قال يوسف لابيه يا ابت اني رأيت احد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين((
والكثير كان يعتبر كلامي كلام سخيف وعندما اواجهم بالايه الكريمه يقولون ربما... كانهم غير مصدقين
و قصه يوسف عليه السلام تقول : انه قال لابيه بانه رأى في منامه احد عشر كوكبا ثم قااااااال والشمس والقمر رايتهم لي ساجدين
بمعنى انه تم التفرقه بين الشمس والقمر وقصدي انه القمر لم يحسب مع الاحد عشر كوكب كما كان يقولون لي انه القمر كوكب ومحسوب مع الكواكب الاخرى التي ذكرت بالقران الكريم وهو كوكب وللكن غير محسوب مع الكوكب التسعه الحمدالله ثبت على رايي واكتشفت يقيني بنفسي واليوم انا اكتشفه واضع الموضوع اماكم لم اعلم انه مكتشف منذ سنه 2003 وساواجه نفس الشخص الذي عارضني ولم يتمعن بكلام الله عز وجل في كتابه الكريم
والان اصبحو عشر كواكب وانا متاكد بانه سيكتشف كوكب اخر بعد ليصبحو احد عشر كوكب
واتمنى اتمنى من كل قلبي لو ان كل عالم اكتشف هذا الشيئ وعرف بانه مذكور بالقران الكريم يعرف انه دين الاسلام على حق
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو السبت 24 فبراير 2018, 17:11